اليوم الأول في ملتقى المدونين العرب الثاني: ورشات عمل و نقاشات مثيرة للاهتمام


2

بقلم شادن عبدالرحمن

وصلت نخبة من المدونين العرب خلال اليومين الماضيين إلى بيروت، ليشاركوا في الملتقى الثاني للمدونين العرب. و بينما لم يتمكن البعض من الحضور إلى بيروت لأسباب سياسة بشكل رئيسي، استطاع …. مدون من كافة أرجاء الأرض الحضور ليمثلوا أوطانهم بطريقة أو بأخرى، و يتبادلوا التجارب و الخبرات في التدوين،و التشبيك الاجتماعي و استخدام وسائل الإعلام الاجتماعية في كسب المناصرة لقضايا تهمهم و اطلاق الحملات الالكترونية.


أولى ورشات العمل بدأت صباح اليوم، و تناولت عدة مواضيع منها اطلاق الحملات عبر الانترنت و “كلنا ليلى” كمثال، و ناقشت هذه الفقرة كيفية بدء حملة و الممارسات الخاطئة التي قد يقع الناشطون الاكترونيون فريستها، و منها ما تناول تحسين عمليات محرك البحث SEO
كما ناقش البعض فكرة الترويج عبر قنوات الكترونية مختلفة في نفس الوقت، الأمان على الانترنت، استخدام مواقع بديلة عند حجب المواقع المشهورة من قبل الحكومة، و تجارب فردية لمدونين مثل سامي أبو غربية و وائل عباس.

من أفضل المواضيع التي طرحت من قبل المدونين هو نقد قدمته رزان غزاوي لدراسة أعدها مركز بيركمان عن التدوين في الوطن العربي، حيث حللت رزان الخطاب الذي اعتقدت بأنه لم يأخذ بعين الاعتبار خصوصية العرب و البلدان العربية بينما تناول بعض المفاهيم من وجهة نظر غربية. و دار نقاش أقل ما يمكن القول عنه بأنه مثير للاهتمام حول هذه الدراسة من قبل مدونين آخرين وافقوها الرأي، و غيرهم ممن لم يعتقدوا بخصوصية المنطقة العربية، أو وجدوا الدراسة موضوعية بقدر يكفي للأخذ بالاستنتاجات التي توصلت إليها.

يمكنكم متابعة فعاليات الأيام المقبلة عبر استعراض نتائج البحث عن #ab09 في تويتر.

مدة الملتقى 5 أيام كان اليوم أولها، و سيعمل فريق حبر و أصوات عالمية أون لاين على اطلاعكم على أحداث هذا الملتقى أولا بأول.

1 3