انطباعات عن نقاشات علامة المربع مع د.مروان المعشر


بقلم جابر جابر

بداية لابد لي ان أشكر كل من أسهم في إنجاح هذا اللقاء اللطيف من معدين ومحاوين ومشاركين واصحاب المكان الذي استضافنا ومن نقل اللقاء على الهواء مباشرة. ثانيا لابد لي أن اشكر الدكتور مروان المعشر – على الرغم من اختلافي الشديد معه – على حضوره وعلى حديثه معنا بهذه الصراحة.

ولنبدأ الطخ
ربما يكون الدكتور مروان المعشر في حديثه اليوم يروج لنفسه، أو ربما هنالك غاية في نفسه، أو ربما هي محاولة منه لاستعادة الضوء بعد ان فقده منذ اعوام، قد يكون كل هذا جائزا، لكنني لا استطيع التحقق من هذا ابداً فلا استطيع انا العبد الفقير الشق على قلبه ومعرفة ما يجول في عقله.

ومع هذا كله اجدد شكري الجزيل له.
لماذا ؟
لاننا كشباب “مشغول بالاصلاح حتى الهوس” كنا بحاجة ماسة الى ان نسمع رأيا ما من شخصية كانت – وربما لا زالت – ذات تأثير بالغ في  النظام الاردني. فالرجل الذي تحدث الينا أمس كان رئيس لجنة الاجندة الوطنية، وكان نائبا لرئيس الوزراء وهو الان نائب رئيس البنك الدولي، أي ان هذا المتحدث لابد وأن يستمع له عندما يتكلم.

أي ان هذا الرجل من تلك الطبقة التي قلما تتحدث الى الشباب، والاسوا والاكثر مقتا: أنها لا تستمع اليهم ابدا. لكن الدكتور المعشر بالأمس استمع لنا وأصغى، وأجاب على معظم تساؤلاتنا واعتراضاتنا، وبصدر رحب ايضاً.

بالنسبة للحضور
الحقيقة المرة التي سأصرح بها عن نفسي تقول انني أنا جابر جابر منحاز وبشدة الى من هم تحت، وأعني بتحت من هم تحت قوي. منحاز إلى تلك الفئة المجتمعية التي تصر الدولة على اعتبارهم عبئا عليها، ومع ذلك تصر على نهب ما تحتويه جيوبهم المرقعة.

وللأسف فإنني بالأمس وخلال اللقاء الشيق لم أر احداً ممن هم تحت.

هذا الامر ليس من المقبول ولا من الجائز ان نمر عليه مرور الكرام – على الاقل بالنسبة لي.
فالحضور كان في معظمه من مرفهي الطبقة الوسطى أو ما فوقها، وعلى الرغم من تحفظاتي العديدة على هاتين الطبقتين الا انه لا مشكلة كبيرة لدي معهم. مشكلتي الاكبر هي مع نخبوية الاصلاح او الحديث عن الاصلاح ان اردتم.

في ندوات الاصلاح لا نسمع صوت الفقراء.

وفي مظاهرات الجمع والاعتصامات كذلك تكون الغلبة القصوى لابناء الطبقة الوسطى الذين تعرفهم بثيابهم الجميلة وبموبايلاتهم الغالية وبرطانة الكثير منهم باللغة الانجليزية. واعود هنا واكرر حتى لا يرميني احد ما بتهمة الحقد الطبقي: لا كبير مشكلة لدي مع ابناء الطبقة الوسطى، لكنني اعتقد جازما اننا إن أردنا إصلاحا جذريا هنا في الاردن أو في أي مكان في العالم لابد علينا أن نشرك معنا الفقراء المسحوقين، وأن نستمع وجيدا لمطالبهم.

الطبقة الفقيرة يا سادة وبكل حيادية هي الاقدر على تقديم التضحيات، وهي التي لا شيء لديها  لتفقده ولذا فانها عندما تتكلم فإنها لا شك تُسمِع، وعندما تصرخ فإنها تُفزِع. طبقة المسحوقين الذي رأيتهم على ابواب مجمع المحطة بعد اللقاء يفترشون الارض  والساحة الامامية للمجمع واضعين امامهم ما تيسر لهم من ثياب او احذية او ادوات منزلية بغرض بيعها.

لم اكن انوي الاطالة في الحديث عن هذين الامرين لكن الكلام عن اهلي وناسي حديث ذو شجون.

اعود للقاء مرة اخرى
اعجبني جدا السقف المرتفع للغاية الذي تحدث به المتحاورون اليوم والذي تضمن الحديث حول امور كانت من المحرمات قبل عدة اشهر من قبيل دور المخابرات في الحياة السياسية والملكية الدستورية، والعلاقة بين الاردني والفلسطيني.

وجدا اعجبت بكلام المعشر حول ان كل من يملك رقما وطنيا هو اردني له كامل الحقوق وعليه كامل الواجبات.

ربما يكون هذا الكلام مجرد كلام – ربما – لكن من الجيد ان يتم ترديد هذا الكلام على مسامعنا حتى نفهمه ونتشربه  ونعمل به ولأجله ايضاً.

كنت أتمنى لو أنني كنت اكثر اطلاعا على الاجندة الوطنية التي قدمها للوطن الدكتور مروان المعشر في فترة سابقة، وكنت اتمنى اكثر لو انني انا والحضور كنا قد  قرأنا وبشكل افضل ورقة  عقد من جهود الاصلاح المتعثرة في الاردن :: النظام الريعي العنيد والتي قدمها صاحب المعالي لمعهد كارنيغي للسلام.

من ضمن ما قراته في الوثيقة سالفة الذكر هو الآتي: في المجال الاقتصادي افترضت اللجنة “لجنة الاجندة الوطنية “ خططا قد تضاعف الدخل الحقيقي للفرد، وتحد من البطالة للنصف، وتحول العجز من 11% من الناتج المحلي الى فائض 1.8%. هل تصدقون؟

الحقيقة أنني قرأت هذا الكلام المرة تلو المرة وفركت عيني مرارا لئلا اكون قد فهمت الكلام بشكل خاطئ. لكن لا، السيد مروان المعشر لديه خطة قادرة على جعل الاردن كسويسرا، ووخلال سنوات قليلة فقط.

فكان من الواجب علينا ان نسأله ما هذه الخطة العظيمة العبقرية وان كانت بهذه الجودة فمن الذي يبقيها حبيسة الدروج الى الان؟؟

ومن ضمن ما قرأته في الوثيقة ايضاً: لكي يحمي النظام نفسه خلق لنفسه جماعة سياسية وبيروقراطية موالية، لكن هذه الجماعة باتت متحصنة ومتحجرة ولا ينتابها أي وخز ضمير حيال الانقلاب على مؤسسها عندما تتعرض مصالحا للخطر …الخ

منذ بداية العام ونحن نسمع مصطلح قوى الشد العكسي، وانها هي التي توقف مسيرة الاصلاح، وأنها هي العائق امام تحولنا الى بلد ديمقراطي. وانا الان وبما انني لم اتعرف بشكل واضح على هذه القوى: اناشد كل من يعرفها ان يعلن اسماء اعضائها ووظائفهم وافعالهم امام الشعب الاردني العظيم.

فليخرج علينا اي مسؤول وليقل ان من يعيق الاصلاح هم فلان وفلان وعلان، اقسم انني ساكون من اوائل الخارجين للشارع من اجل اسقاطهم وحماية الوطن من شرورهم. أما الحديث حولهم مع الاكتفاء بالدعوات عليهم فهذا امر لا يجدي ولن يعيد البلاد الى سكة الاصلاحات الحقيقية ابداً.

ان كان مروان المعشر “لا يجرؤ” على التصريح باسماء هذه الثوى التي تعيق الاصلاح فمن الذي سيفضحهم؟؟ ومن الذي سيعريهم امام الشعب؟
وارجوكم، لا بل واتوسلكم الا تقولوا لي ان الشعب يعرفهم ويعرف اسماءهم، فانا جزء من هذا الشعب ولا اعرف سوى ان هذه الحكومة ومن سبقها لا تريد اصلاحا ولا ما يحزنون.

على احد ما ان يصحح لي خطأي ويرشدني الى الصواب
فهلا تكرمتم وفعلتم؟؟




  • Salman

    تفضل السيد معشر و شرح ضمن حديثه “عدة مرات” بأنة ليس بوارد طرح اسماء اشخاص لشخصنة مشاكل البلد، لكنه بيّن الخطوط العريضة لمشاكل الدولة بالإضافة لتصوراته لحلها. أجمل ما ذكره السيد معشر كان تفاءله بحركة الاصلاح و بالوعي المجتمعي الجديد الذي ولدة جيل الانترنت

  • Salman

    تفضل السيد معشر و شرح ضمن حديثه “عدة مرات” بأنة ليس بوارد طرح اسماء اشخاص لشخصنة مشاكل البلد، لكنه بيّن الخطوط العريضة لمشاكل الدولة بالإضافة لتصوراته لحلها. أجمل ما ذكره السيد معشر كان تفاءله بحركة الاصلاح و بالوعي المجتمعي الجديد الذي ولدة جيل الانترنت

  • Lina

    الدكتور مروان وضح انه في الورقة الأسماء موجودة، ويذكر كل شخص ايش عمل وشو كان موقفه.

  • Lina

    الدكتور مروان وضح انه في الورقة الأسماء موجودة، ويذكر كل شخص ايش عمل وشو كان موقفه.

  • Lina

    الدكتور مروان وضح انه في الورقة الأسماء موجودة، ويذكر كل شخص ايش عمل وشو كان موقفه.

  • Abeer Abu Touq

    مساء الخير لقراء حبر :)

    شكرا يا جابر على هذا الملخص – ان جاز لي تسميته كذلك – فقد عرفت من خلاله جزء مما دار في حديث الدكتور المعشر الى مجموعة من الحضور في لقاء الامس، حيث لم أتمكن من الحضور لانشغالي وارتباطاتي المسبقة في مواعيد اخرى، وهنا اشكر ينا عجيلات لدعوتها لي لحضور هذا اللقاء.

    جابر .. طرحت استفسارين مهمين انت فيما كتبت، اولهما اذا ما كان حديث المعشر امس من باب استعادة الاضواء، وهنا لا اخفيك سرا بأنني هززت راسي دون شعور عندما قرأتت افتراضك هذا، شعرت وكأنك تحدثت بلساني من أول مرة قرأت فيها خبر استضافة المعشر من خلال اكثر من تويت على تويتر.

    ثانيهما، بخصوص حضور طبقة معينة لهذه الحوارات المتعلقة بالاصلاح .. حيث عنونت حبر عنوانا فرعيا يقول “في ندوات الاصلاح لا نسمع صوت الفقراء” .. اتفق تماما مع هذا الطرح .. ربما لانشغال الفقراء بتحصيل لقمة عيشهم، وبالتالي “بلا سياسة وبلا اصلاح وبلا هم .. لانه ما بيجي وراهم الا وجع الراس” ع رأي صديق لي.

    اشكرك جدا مرة تانية .. كنت موقفا جدا في الطرح :)

    عبير / @AbeerAbuTouq:twitter

    • Bananas

      bananas, anyone?

  • Abeer Abu Touq

    مساء الخير لقراء حبر :)

    شكرا يا جابر على هذا الملخص – ان جاز لي تسميته كذلك – فقد عرفت من خلاله جزء مما دار في حديث الدكتور المعشر الى مجموعة من الحضور في لقاء الامس، حيث لم أتمكن من الحضور لانشغالي وارتباطاتي المسبقة في مواعيد اخرى، وهنا اشكر ينا عجيلات لدعوتها لي لحضور هذا اللقاء.

    جابر .. طرحت استفسارين مهمين انت فيما كتبت، اولهما اذا ما كان حديث المعشر امس من باب استعادة الاضواء، وهنا لا اخفيك سرا بأنني هززت راسي دون شعور عندما قرأتت افتراضك هذا، شعرت وكأنك تحدثت بلساني من أول مرة قرأت فيها خبر استضافة المعشر من خلال اكثر من تويت على تويتر.

    ثانيهما، بخصوص حضور طبقة معينة لهذه الحوارات المتعلقة بالاصلاح .. حيث عنونت حبر عنوانا فرعيا يقول “في ندوات الاصلاح لا نسمع صوت الفقراء” .. اتفق تماما مع هذا الطرح .. ربما لانشغال الفقراء بتحصيل لقمة عيشهم، وبالتالي “بلا سياسة وبلا اصلاح وبلا هم .. لانه ما بيجي وراهم الا وجع الراس” ع رأي صديق لي.

    اشكرك جدا مرة تانية .. كنت موقفا جدا في الطرح :)

    عبير / @AbeerAbuTouq:twitter

    • Bananas

      bananas, anyone?

  • Nawaf S. Al-Zyoud

    بعيدا عن الوطن، شاهدت اللقاء مباشرة على أحد المواقع الإليكترونية وكنت به سعيد وكم تمنيت لو كنت موجودا لأسأل. أولا، المعشر لم يتغير فهو داعم قوي للسلام مع العدو ويعتبره مصلحة إستراتيجية عليا للدولة الأردنية وهذه نقطة خلاف أولية. ثانيا، الوجه الليبرالي ظهر بوضوح في حديثه وأغلب الظن أن الرجل فشل بإخفاء ميوله الليبرالية- إجتماعيا وإقتصاديا- ضد الدولة الريعية ولم يقدم بديلا. ثالثا، أتفق سياسيا مع طرحه الإصلاحي ولكن الرجل لم يخرج من دائرة المحافظة السياسة العامة: رفض للملكية الدستورية بحرج واضح، خصومة مع المحافظين، لم يجب على سؤال تكرر مرارا: من يصنع السياسة الخارجية الأردنية؟
    رابعا، المعشر لا يقدم بدائل مقنعة لإستمالة شريحة كبيرة من الأردنيين التي تتحفظ على الإصلاح السياسي وتشكو ليل نهار من الفساد والإستئثار في الدولة وبصوت عال. خامسا، الوزير المعشر تعمد اللطف مع المحاورين- وأظنه طبعه- ولكن ذلك لم يخف تحرجه عند عدد من المفاصل فسقف الحضور كان عال وردوده مقيدة. أخيرا، الشكر موصول لمن نظم اللقاء ولكن أحسست- وأنا الغائب- وكأن النخبوية كانت طاغية، أظن أثما أن معظم الحضور عمّانيين إقامة أو عملا والرطانة بالإنجليزية لاتفيد ولا تجذب الفئات الشبابية المتحفظة على الإصلاح السياسي، فلا بد من شد الرحال إلى المحافظات.

    • ضيف الله

      السيد نواف، من الواضح إنك شاطر من الدرجة الأولى بصف الحكي. تقول أن المعشر لم يقدم بدائل، هل حتى سمعت بالأجندة الوطنية؟ هل قرأتها؟ أنا قرأتها وقرأت أيضاً ورقته عن تعثر الإصلاح في الأردن وجميع مقالاته وبحثت عن مقابلات معه قبل   الذهاب إلى الندوة (وهي أول مرة أذهب بالمناسبة) فقط لأني لم أرد أن أصدر أحكاماً مسبقة على الرجل الذي اتضح لي أنه أكثر إنسان أردني فهمان سمعته بيحكي عن الإصلاح.

      أنت تتكلم فقط على موقع إلكتروني، تكتب تعليق من عدة سطور لا يستغرقك دقيقتان أو خمسة دقائق. المعشر كتب عن الإصلاح منذ الثمانينات، وعمل عليه سنين، سافر لأجله إلى دول عربية شقيقة لإقناع حكوماتها بضرورة الإصلاح، كلّفه جلالة الملك بقيادة لجنة متكاملة للإصلاح وقادها بكفاءة وعمل معها ما يقارب السنة الكاملة (مش دقائق مثلك) وخرج معها بنتائج وخطط عملية وشاملة وأهداف واضحة وأسس قياس أداء وثّقت ولخّصت بمئات الصفحات بل بالآلاف.

      بتيجي إنت وبكل بساطة بتقول “لم يقدم بدائل”. هذا إسمه صف حكي، وهذا بالضبط هو الـ”ريفورم ريتوريك” الذي تحدث عنه المعشر وقال إن الحديث عن الإصلاح في الأردن من العديد من الجهات (ومن الواضح أنك أحدها) هو حديث فقط، صف حكي.

      أشوف قدم إنت بدائل يا فطحل زمانكّ!!!!

      • Nawaf S. Al-Zyoud

        سمعت بالأجندة الوطنية وقرأتها تفصيلا. نشرات وأبحاث المعشر في معهد كارنيغي أقرأها بإستمرار وحضرت له لقاء مطول في لندن مع نخبة بريطانية ممهدا لكتابه عن محور الإعتدال العربي سيء الصيت وإستمعت للقاءه على راديو البلد وفيه كان أكثر تفصيلا. أنا أتفق معه بكثير مما ذهب إليه ولكني قدمت نقدا سريعا لما شاهدت على الشاشة. جهد المعشر للإصلاح لا ينكر ولكن سبقه كثر وأتى بعده كثر. لاحظ أنني دعمت إصلاحه السياسي وتشككت إقتصاديا وإجتماعيا. عن البدائل، هل هناك رافضين للإصلاح في الأردن؟ الجواب نعم. لماذا؟ لم يجب المعشر بوضوح والحديث المبهم عن الإمتيازات التي ستفقد هو تهويل لأنه المستفيدين قلة، فلمَ يتشكك كثر بالإصلاح؟ هؤلاء يجب أن يتم الوصول إليهم وهم أبعد مايكونوا عن عمّان. بالمناسبة، المعشر أردني وأنا لا أتهمه لأنني مثله أنادي بإصلاح النظام السياسي في الأردن ولكني أختلف معه في كثير من مفاصل رؤاه وخصوصا السلام مع العدو، الليبرالية التقليدية كما يسميها وإنفتاح السوق وكيفية تطبيقها مع أني أرفض الدولة الريعية، كارثة الإعتدال العربي…الخ. بالنسبة للنضال من وراء الكيبورد، لسوء حظي أنا خارج البلد ولكن المعشر أيضا شد الرحال إلى دي سي بعد سقوط حكومة بدران ولم نره في أي مظاهرة أو إعتصام ولكنه أردني ككل واحد يحمل رقم وطني وما يجمعني مع رؤيته الإصلاحية أوسع بكثير مما اختلف معه فيه. دمت سالما

        • ضيف الله

          كيف يعني “سيء الصيت” كتاب المعشر؟ اللي بوسناك بفكر إنه الكتاب قمت الدنيا عليه مع إنه معظم شعبنا ما بيقرأ واللي بيقرؤوا نصهم ما عمرهم سمعوا عنه. الكتاب ما إله سمعة سيئة، هذا رأيك إنت فقط فما في داعي تهول الأمول عشان اللي بيقرأ يفكر إنه فعلاً يوجد اتفاق عام على رأيك الخاص.

          إذا كنت تعتقد أن المستفيدين من النظام الريعي قلة فأعتقد أنك لم تفهم بجدية مدى تغلغل هذا النظام في المجتمع. الحقيقة أن ما يقارب نصف المجتمع مستفيد منه وأنا لا أتحدث هنا عن نصف من أصل معين ونصف من أصل ثاني لأن العوامل التي تحدد من يستفيد كثيرة جداً. مثلاً، معظم الميسورين مادياً مستفيدين من النظام الريعي الذي يدعم استهلاكهم الشره لكافة السلع الأساسية ولا يحصل منهم سوى ضريبة مبيعات أقل من ما يمكن أن تحصل منهم ضريبة دخل عادلة. أيضاً كمثال هناك الآلاف من الموظفين في الحكومة ممن يستفيدون من النظام الريعي الذي يقدم لهم وظائف لا طعم لها ولا حاجة، هؤلاء مصلحتهم ببقاء النظام الريعي كما هو لأنهم سيفقدون وظائفهم إذا تم إصلاح النظام. أما القلة التي تتحدث عنها أنت فهي فعلاً موجودة وهي قليلة فعلاً، يمكن أن نسميها نخبة النظام القديم، لكنها على قلتها لديها نفوذ واسع جداً في المجتمع من خلال علاقاتها العائلية التي تمتد في كثير من الأحيان إلى قواعد عشائرية ولديها أيضاً نفوذ وسلطة داخل النظام نفسه من خلال التشوهات التي طرأت خلال السنين على ضوابط النظام بالشكل الذي أعطاها صلاحيات كبيرة جداً أو جعلها على مقربة من صانع القرار الرئيسي في البلد والذي هو الملك. هذه هي مشكلة النظام الريعي وخصوصاً الأردني، هو غير عادل وغير قائم على الكفاءة، لكن هناك الكثيرين ممن يستفيد منه.

  • Nawaf S. Al-Zyoud

    بعيدا عن الوطن، شاهدت اللقاء مباشرة على أحد المواقع الإليكترونية وكنت به سعيد وكم تمنيت لو كنت موجودا لأسأل. أولا، المعشر لم يتغير فهو داعم قوي للسلام مع العدو ويعتبره مصلحة إستراتيجية عليا للدولة الأردنية وهذه نقطة خلاف أولية. ثانيا، الوجه الليبرالي ظهر بوضوح في حديثه وأغلب الظن أن الرجل فشل بإخفاء ميوله الليبرالية- إجتماعيا وإقتصاديا- ضد الدولة الريعية ولم يقدم بديلا. ثالثا، أتفق سياسيا مع طرحه الإصلاحي ولكن الرجل لم يخرج من دائرة المحافظة السياسة العامة: رفض للملكية الدستورية بحرج واضح، خصومة مع المحافظين، لم يجب على سؤال تكرر مرارا: من يصنع السياسة الخارجية الأردنية؟
    رابعا، المعشر لا يقدم بدائل مقنعة لإستمالة شريحة كبيرة من الأردنيين التي تتحفظ على الإصلاح السياسي وتشكو ليل نهار من الفساد والإستئثار في الدولة وبصوت عال. خامسا، الوزير المعشر تعمد اللطف مع المحاورين- وأظنه طبعه- ولكن ذلك لم يخف تحرجه عند عدد من المفاصل فسقف الحضور كان عال وردوده مقيدة. أخيرا، الشكر موصول لمن نظم اللقاء ولكن أحسست- وأنا الغائب- وكأن النخبوية كانت طاغية، أظن أثما أن معظم الحضور عمّانيين إقامة أو عملا والرطانة بالإنجليزية لاتفيد ولا تجذب الفئات الشبابية المتحفظة على الإصلاح السياسي، فلا بد من شد الرحال إلى المحافظات.

    • ضيف الله

      السيد نواف، من الواضح إنك شاطر من الدرجة الأولى بصف الحكي. تقول أن المعشر لم يقدم بدائل، هل حتى سمعت بالأجندة الوطنية؟ هل قرأتها؟ أنا قرأتها وقرأت أيضاً ورقته عن تعثر الإصلاح في الأردن وجميع مقالاته وبحثت عن مقابلات معه قبل   الذهاب إلى الندوة (وهي أول مرة أذهب بالمناسبة) فقط لأني لم أرد أن أصدر أحكاماً مسبقة على الرجل الذي اتضح لي أنه أكثر إنسان أردني فهمان سمعته بيحكي عن الإصلاح.

      أنت تتكلم فقط على موقع إلكتروني، تكتب تعليق من عدة سطور لا يستغرقك دقيقتان أو خمسة دقائق. المعشر كتب عن الإصلاح منذ الثمانينات، وعمل عليه سنين، سافر لأجله إلى دول عربية شقيقة لإقناع حكوماتها بضرورة الإصلاح، كلّفه جلالة الملك بقيادة لجنة متكاملة للإصلاح وقادها بكفاءة وعمل معها ما يقارب السنة الكاملة (مش دقائق مثلك) وخرج معها بنتائج وخطط عملية وشاملة وأهداف واضحة وأسس قياس أداء وثّقت ولخّصت بمئات الصفحات بل بالآلاف.

      بتيجي إنت وبكل بساطة بتقول “لم يقدم بدائل”. هذا إسمه صف حكي، وهذا بالضبط هو الـ”ريفورم ريتوريك” الذي تحدث عنه المعشر وقال إن الحديث عن الإصلاح في الأردن من العديد من الجهات (ومن الواضح أنك أحدها) هو حديث فقط، صف حكي.

      أشوف قدم إنت بدائل يا فطحل زمانكّ!!!!

      • Nawaf S. Al-Zyoud

        سمعت بالأجندة الوطنية وقرأتها تفصيلا. نشرات وأبحاث المعشر في معهد كارنيغي أقرأها بإستمرار وحضرت له لقاء مطول في لندن مع نخبة بريطانية ممهدا لكتابه عن محور الإعتدال العربي سيء الصيت وإستمعت للقاءه على راديو البلد وفيه كان أكثر تفصيلا. أنا أتفق معه بكثير مما ذهب إليه ولكني قدمت نقدا سريعا لما شاهدت على الشاشة. جهد المعشر للإصلاح لا ينكر ولكن سبقه كثر وأتى بعده كثر. لاحظ أنني دعمت إصلاحه السياسي وتشككت إقتصاديا وإجتماعيا. عن البدائل، هل هناك رافضين للإصلاح في الأردن؟ الجواب نعم. لماذا؟ لم يجب المعشر بوضوح والحديث المبهم عن الإمتيازات التي ستفقد هو تهويل لأنه المستفيدين قلة، فلمَ يتشكك كثر بالإصلاح؟ هؤلاء يجب أن يتم الوصول إليهم وهم أبعد مايكونوا عن عمّان. بالمناسبة، المعشر أردني وأنا لا أتهمه لأنني مثله أنادي بإصلاح النظام السياسي في الأردن ولكني أختلف معه في كثير من مفاصل رؤاه وخصوصا السلام مع العدو، الليبرالية التقليدية كما يسميها وإنفتاح السوق وكيفية تطبيقها مع أني أرفض الدولة الريعية، كارثة الإعتدال العربي…الخ. بالنسبة للنضال من وراء الكيبورد، لسوء حظي أنا خارج البلد ولكن المعشر أيضا شد الرحال إلى دي سي بعد سقوط حكومة بدران ولم نره في أي مظاهرة أو إعتصام ولكنه أردني ككل واحد يحمل رقم وطني وما يجمعني مع رؤيته الإصلاحية أوسع بكثير مما اختلف معه فيه. دمت سالما

        • ضيف الله

          كيف يعني “سيء الصيت” كتاب المعشر؟ اللي بوسناك بفكر إنه الكتاب قمت الدنيا عليه مع إنه معظم شعبنا ما بيقرأ واللي بيقرؤوا نصهم ما عمرهم سمعوا عنه. الكتاب ما إله سمعة سيئة، هذا رأيك إنت فقط فما في داعي تهول الأمول عشان اللي بيقرأ يفكر إنه فعلاً يوجد اتفاق عام على رأيك الخاص.

          إذا كنت تعتقد أن المستفيدين من النظام الريعي قلة فأعتقد أنك لم تفهم بجدية مدى تغلغل هذا النظام في المجتمع. الحقيقة أن ما يقارب نصف المجتمع مستفيد منه وأنا لا أتحدث هنا عن نصف من أصل معين ونصف من أصل ثاني لأن العوامل التي تحدد من يستفيد كثيرة جداً. مثلاً، معظم الميسورين مادياً مستفيدين من النظام الريعي الذي يدعم استهلاكهم الشره لكافة السلع الأساسية ولا يحصل منهم سوى ضريبة مبيعات أقل من ما يمكن أن تحصل منهم ضريبة دخل عادلة. أيضاً كمثال هناك الآلاف من الموظفين في الحكومة ممن يستفيدون من النظام الريعي الذي يقدم لهم وظائف لا طعم لها ولا حاجة، هؤلاء مصلحتهم ببقاء النظام الريعي كما هو لأنهم سيفقدون وظائفهم إذا تم إصلاح النظام. أما القلة التي تتحدث عنها أنت فهي فعلاً موجودة وهي قليلة فعلاً، يمكن أن نسميها نخبة النظام القديم، لكنها على قلتها لديها نفوذ واسع جداً في المجتمع من خلال علاقاتها العائلية التي تمتد في كثير من الأحيان إلى قواعد عشائرية ولديها أيضاً نفوذ وسلطة داخل النظام نفسه من خلال التشوهات التي طرأت خلال السنين على ضوابط النظام بالشكل الذي أعطاها صلاحيات كبيرة جداً أو جعلها على مقربة من صانع القرار الرئيسي في البلد والذي هو الملك. هذه هي مشكلة النظام الريعي وخصوصاً الأردني، هو غير عادل وغير قائم على الكفاءة، لكن هناك الكثيرين ممن يستفيد منه.

  • Ashamed

    before going into anything that may hurt some ppl over here.. i would like to say that at some level, I respect dr marwan to bits.. in fact, i respect all those years when we happened to be neighbours; he and his family were always the warmest.

    I watched the “debate” online and I can safely say that non of his answers were clear, or at least at the level of expectations of a an avg intellectual human… either skipped some important questions, or just gave a brief vague answer.. and your smart guys were just listening without demanding for a proper and clear answer.. shame on us (or at least the attendee)

    second point is about the mid-level and poor class who didnt attend.. you know why? because of the eejits (am one of them) who just promote for such debates in english, and on social media websites (how dare a poor guy to have an internet at home? or another mechanic or farmer or whatever to read and understand english.. or even hire a taxi to the location of the debate).. wake up guys, you are the ones behind the “seperation” and classifications..

    I still wonder why i call it a debate.. its suppsed to be called something else.. maybe social hypocrisy showroom?

    • a a md

      co-sign . I saw cheerleading for Mr Marwan instead of true debate .

  • Ashamed

    before going into anything that may hurt some ppl over here.. i would like to say that at some level, I respect dr marwan to bits.. in fact, i respect all those years when we happened to be neighbours; he and his family were always the warmest.

    I watched the “debate” online and I can safely say that non of his answers were clear, or at least at the level of expectations of a an avg intellectual human… either skipped some important questions, or just gave a brief vague answer.. and your smart guys were just listening without demanding for a proper and clear answer.. shame on us (or at least the attendee)

    second point is about the mid-level and poor class who didnt attend.. you know why? because of the eejits (am one of them) who just promote for such debates in english, and on social media websites (how dare a poor guy to have an internet at home? or another mechanic or farmer or whatever to read and understand english.. or even hire a taxi to the location of the debate).. wake up guys, you are the ones behind the “seperation” and classifications..

    I still wonder why i call it a debate.. its suppsed to be called something else.. maybe social hypocrisy showroom?

    • a a md

      co-sign . I saw cheerleading for Mr Marwan instead of true debate .

    • a a md

      co-sign . I saw cheerleading for Mr Marwan instead of true debate .

  • Tizi

    forgot to mention the captain englo guys… moreover, the guy who wanted us to strip (or sing) to the judge to get a passport that does NOT let you visit any country without a visa, or at least an embaressment in a banana republic airport..

  • Tizi

    forgot to mention the captain englo guys… moreover, the guy who wanted us to strip (or sing) to the judge to get a passport that does NOT let you visit any country without a visa, or at least an embaressment in a banana republic airport..

  • http://alurdunialurr.blogspot.com/ Alurduni

    مروان لم يطرح شيئ جديد ، هذا الرجل أتي من رحم النظام الفاسد والذي مهد الطريق لدفع الاردن الى الهاوية بسياسات أقتصادية نيوليبرالية بالية 
     السوأل الذي يطرح نفسه، لماذا المقيمون على هذا الموقع يدعون شخصيات ليبرالية لها علاقة وثيقة مع النظام العنصري الصهيوني ، لماذا لا تدعون توجان فيصل أو موفق محادين أو ليث شبيلات أو الزميل موفق محادين، والناشط والمستشار الدولي في الشؤون البيئية الدكتور سفيان التل ، هؤلاء النشطاء لهم معرفة بلواقع الشأن الأردني

  • http://alurdunialurr.blogspot.com/ Alurduni

    مروان لم يطرح شيئ جديد ، هذا الرجل أتي من رحم النظام الفاسد والذي مهد الطريق لدفع الاردن الى الهاوية بسياسات أقتصادية نيوليبرالية بالية 
     السوأل الذي يطرح نفسه، لماذا المقيمون على هذا الموقع يدعون شخصيات ليبرالية لها علاقة وثيقة مع النظام العنصري الصهيوني ، لماذا لا تدعون توجان فيصل أو موفق محادين أو ليث شبيلات أو الزميل موفق محادين، والناشط والمستشار الدولي في الشؤون البيئية الدكتور سفيان التل ، هؤلاء النشطاء لهم معرفة بلواقع الشأن الأردني

  • Atlas_k1

    apart from Laith Shubeilat, everyone is shi* scared to say what they really think, and keep playing with words or blaming “قوى الشد العكسي” like Mouasherr or lifting pictures in protests as a mask to what they really think, and thats why reform and protests in Jordan are going nowhere whilst in egypt, tunisia, yemen, syria and morocco it worked/made a difference…

  • Atlas_k1

    apart from Laith Shubeilat, everyone is shi* scared to say what they really think, and keep playing with words or blaming “قوى الشد العكسي” like Mouasherr or lifting pictures in protests as a mask to what they really think, and thats why reform and protests in Jordan are going nowhere whilst in egypt, tunisia, yemen, syria and morocco it worked/made a difference…

  • Amani

    سطحية المشهد الثقافي والسياسي الأردني تظهر بوبضوح في فوضوية المصطلحات. فبعض المعلقين يستخدمون مصطلح ليبرالية ليصفوا المعشر بينما المعشر ليس ليبرالي. هل سمعتم بليبرالي فرنسي او  سويسري مع  الديكتاتورية او الملكية؟  هل سمعتم بليبرالي في النمسا او البرازيل ضد الملكية الدستورية؟ المعشر يلبس اليبرالية مثل الجاكيت لأن لها منافع كثيرة  امام الإعلام  الليبرالي الغربي. المعشر محافظ جديد لايختلف عن أبرامز ولفووتز منظر حرب العراق في عهد جوج بوش الثاني والذي دعم مسيرة المعشر المهنية في امريكا وأوصله الى ماهو عليه في البنك الدولي. المعشر هو خادم مخلص للمحافظين الجدد وإسرائيل ويحاول تقديم نفسه كمعندل امام الجمهور الأردني وعلينا ان لانندفع وراء الكلام المعسول الذي لايكلف المعشر دولار ويناقضه كل تاريخ معشر الصهيوني

    http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

    • عامر الحمود$

      يا ستي سيقوم موقع حبر بشطب تعليقك وتعليقي لأنك نشرتي شيئا يحتوي على حقائق يحاولون تزييفها وتزيينها

      ورح ازيدك من الشعر بيت

      اولا: الأب الروحي لمروان معشر هو المحافظ الجديد والصهيوني المتطرف بول
      ولفووتز وكيل وزارة الدفاع الأمريكي السابق والذي كان عراب حرب بوش على
      العراق والذي أصبح مدير صندوق النقد الدولي لاحقا حيث وظف المعشر وكان
      المعشر يحرض مع المحافظين الجدد ضد العراق ويروج لتهمة علاقات العراق مع
      القاعدة.

      رابط يناقش دور بول ولفووتز في دعم صعود مروان المعشر الى مناصب حساسة
      http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

      ثانيا:
      مروان المعشر القى خطابا في مؤتمر اللوبي الصهيوني الإيباك في ذكرى 50
      لتأسيس الدولة العبرية. هذا اللوبي هو المسؤول ليس فقط عن شيطنة الشعب
      الفلسطيني ولكن شيطنة الإسلام في امريكا:

      رابط لجريدة يهودية عن مؤتمر الإيباك الذي كان المعشر ضيفه
      http://www.thejewishweek.com/features/fireworks_aipac_gathering

      ثالثا:
      المعشر هو صديق مقرب لوزيرة الخارجية السابقة الصهيونية مادلين البرايت
      التي قالت في مقابلة مع التلفزيون الأمريكي ان مقتل نصف مليون طفل عربي
      بالعراق هو امر مقبول.كما قامت البرايت بممارسة ضغوطات على الأمم المتحدة
      وحلقاءها العرب وغيرهم لإبقاء الحصار القاتل على العراق. وآخر ثمار هذه
      الصداقة هو رسالة مشتركة بين المعشر والبرايت تطالب بمحاكمة نظام بشار
      الأسد. ولم يكتب المعشر ابدا اية رسالة يدين فيها حرب امريكا على العراق
      او عن الإحتلال الإسرائيلي:

      الرسالة المشتركة بين المعشر والبرايت
      http://www.khaberni.com/more.asp?ThisID=57382&ThisCat=1

      عن موقف مادلين البرايت الداعم لقتل نصف مليون طفل عراقي
      http://www.fair.org/index.php?page=1084
      ***********************************
      ***********************************

      بعد هالمعلومات … كيف حالك يا جابر

      وجاي تقوللي اصلاح ومكافحة فساد!!! الريحه طالعه والطبخه محروقه
      والتزوير والتزييف والتخفي والتباكي لا يجدي نفعا فغيروا من اساليبكم الباهتة

      • ضيف الله

        عمري ما شفت واحد كذاب أكثر منك ووصّلت معك الدرجة لتلفيق حكي واختراع تهم من عندك ثم وضع روابط لمقالات حتى يظن القارئ إنك عم تقتبس منها وهو الحكي كله من عندك وليس من المقالات. كيف المعشر كان يحرض المحافظين الجدد على حرب العراق ويقنعهم بعلاقته مع القاعدة. من أين أتيت (سواءً إنت أو غيرك) بهذا الإفتراء الكاذب. إستحي عحالك يا زلمة! حتى المقال اللي إنت وضعته (اللي مبني على افتراضات من عند كاتب آخر بالمناسبة وغير مدعوم بدلائل أيضاً) لم يتجرأ على هكذا افتراء وبهتان وكذب.

        فعلاً إن لم تستحيي فاصنع ما شئت، وأثبت يا عامر الحمود إنك “ترول” موقع حبر.كوم بجدارة.

  • Amani

    سطحية المشهد الثقافي والسياسي الأردني تظهر بوبضوح في فوضوية المصطلحات. فبعض المعلقين يستخدمون مصطلح ليبرالية ليصفوا المعشر بينما المعشر ليس ليبرالي. هل سمعتم بليبرالي فرنسي او  سويسري مع  الديكتاتورية او الملكية؟  هل سمعتم بليبرالي في النمسا او البرازيل ضد الملكية الدستورية؟ المعشر يلبس اليبرالية مثل الجاكيت لأن لها منافع كثيرة  امام الإعلام  الليبرالي الغربي. المعشر محافظ جديد لايختلف عن أبرامز ولفووتز منظر حرب العراق في عهد جوج بوش الثاني والذي دعم مسيرة المعشر المهنية في امريكا وأوصله الى ماهو عليه في البنك الدولي. المعشر هو خادم مخلص للمحافظين الجدد وإسرائيل ويحاول تقديم نفسه كمعندل امام الجمهور الأردني وعلينا ان لانندفع وراء الكلام المعسول الذي لايكلف المعشر دولار ويناقضه كل تاريخ معشر الصهيوني

    http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

  • Amani

    سطحية المشهد الثقافي والسياسي الأردني تظهر بوبضوح في فوضوية المصطلحات. فبعض المعلقين يستخدمون مصطلح ليبرالية ليصفوا المعشر بينما المعشر ليس ليبرالي. هل سمعتم بليبرالي فرنسي او  سويسري مع  الديكتاتورية او الملكية؟  هل سمعتم بليبرالي في النمسا او البرازيل ضد الملكية الدستورية؟ المعشر يلبس اليبرالية مثل الجاكيت لأن لها منافع كثيرة  امام الإعلام  الليبرالي الغربي. المعشر محافظ جديد لايختلف عن أبرامز ولفووتز منظر حرب العراق في عهد جوج بوش الثاني والذي دعم مسيرة المعشر المهنية في امريكا وأوصله الى ماهو عليه في البنك الدولي. المعشر هو خادم مخلص للمحافظين الجدد وإسرائيل ويحاول تقديم نفسه كمعندل امام الجمهور الأردني وعلينا ان لانندفع وراء الكلام المعسول الذي لايكلف المعشر دولار ويناقضه كل تاريخ معشر الصهيوني

    http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

    • عامر الحمود$

      يا ستي سيقوم موقع حبر بشطب تعليقك وتعليقي لأنك نشرتي شيئا يحتوي على حقائق يحاولون تزييفها وتزيينها

      ورح ازيدك من الشعر بيت

      اولا: الأب الروحي لمروان معشر هو المحافظ الجديد والصهيوني المتطرف بول
      ولفووتز وكيل وزارة الدفاع الأمريكي السابق والذي كان عراب حرب بوش على
      العراق والذي أصبح مدير صندوق النقد الدولي لاحقا حيث وظف المعشر وكان
      المعشر يحرض مع المحافظين الجدد ضد العراق ويروج لتهمة علاقات العراق مع
      القاعدة.

      رابط يناقش دور بول ولفووتز في دعم صعود مروان المعشر الى مناصب حساسة
      http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

      ثانيا:
      مروان المعشر القى خطابا في مؤتمر اللوبي الصهيوني الإيباك في ذكرى 50
      لتأسيس الدولة العبرية. هذا اللوبي هو المسؤول ليس فقط عن شيطنة الشعب
      الفلسطيني ولكن شيطنة الإسلام في امريكا:

      رابط لجريدة يهودية عن مؤتمر الإيباك الذي كان المعشر ضيفه
      http://www.thejewishweek.com/features/fireworks_aipac_gathering

      ثالثا:
      المعشر هو صديق مقرب لوزيرة الخارجية السابقة الصهيونية مادلين البرايت
      التي قالت في مقابلة مع التلفزيون الأمريكي ان مقتل نصف مليون طفل عربي
      بالعراق هو امر مقبول.كما قامت البرايت بممارسة ضغوطات على الأمم المتحدة
      وحلقاءها العرب وغيرهم لإبقاء الحصار القاتل على العراق. وآخر ثمار هذه
      الصداقة هو رسالة مشتركة بين المعشر والبرايت تطالب بمحاكمة نظام بشار
      الأسد. ولم يكتب المعشر ابدا اية رسالة يدين فيها حرب امريكا على العراق
      او عن الإحتلال الإسرائيلي:

      الرسالة المشتركة بين المعشر والبرايت
      http://www.khaberni.com/more.asp?ThisID=57382&ThisCat=1

      عن موقف مادلين البرايت الداعم لقتل نصف مليون طفل عراقي
      http://www.fair.org/index.php?page=1084
      ***********************************
      ***********************************

      بعد هالمعلومات … كيف حالك يا جابر

      وجاي تقوللي اصلاح ومكافحة فساد!!! الريحه طالعه والطبخه محروقه
      والتزوير والتزييف والتخفي والتباكي لا يجدي نفعا فغيروا من اساليبكم الباهتة

      • ضيف الله

        عمري ما شفت واحد كذاب أكثر منك ووصّلت معك الدرجة لتلفيق حكي واختراع تهم من عندك ثم وضع روابط لمقالات حتى يظن القارئ إنك عم تقتبس منها وهو الحكي كله من عندك وليس من المقالات. كيف المعشر كان يحرض المحافظين الجدد على حرب العراق ويقنعهم بعلاقته مع القاعدة. من أين أتيت (سواءً إنت أو غيرك) بهذا الإفتراء الكاذب. إستحي عحالك يا زلمة! حتى المقال اللي إنت وضعته (اللي مبني على افتراضات من عند كاتب آخر بالمناسبة وغير مدعوم بدلائل أيضاً) لم يتجرأ على هكذا افتراء وبهتان وكذب.

        فعلاً إن لم تستحيي فاصنع ما شئت، وأثبت يا عامر الحمود إنك “ترول” موقع حبر.كوم بجدارة.

  • http://www.facebook.com/Alhamsawe مؤمن جعابو

    كان حوارا شبابيا رائعا ~ لكن كنت اتمنى أن يضع فيه الدكتور المعشر بداية للحلول العملية !

    • يا شايف الزول يا خايب الرجا

      والله عرفت من مين تطلب يدلك على طريق الإصلاح:

      *مقتبس من تعليق عامر الحمود بعد أن قمت بالتأكد من الروابط*

      اولا: الأب الروحي لمروان معشر هو المحافظ الجديد والصهيوني المتطرف بول ولفووتز وكيل وزارة الدفاع الأمريكي السابق والذي كان عراب حرب بوش على العراق والذي أصبح مدير صندوق النقد الدولي لاحقا حيث وظف المعشر وكان المعشر يحرض مع المحافظين الجدد ضد العراق ويروج لتهمة علاقات العراق مع القاعدة. 

      رابط يناقش دور بول ولفووتز في دعم صعود مروان المعشر الى مناصب حساسة 
      http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

      ثانيا: مروان المعشر القى خطابا في مؤتمر اللوبي الصهيوني الإيباك في ذكرى 50 لتأسيس الدولة العبرية. هذا اللوبي هو المسؤول ليس فقط عن شيطنة الشعب الفلسطيني ولكن شيطنة الإسلام في امريكا:

      رابط لجريدة يهودية عن مؤتمر الإيباك الذي كان المعشر ضيفه
      http://www.thejewishweek.com/features/fireworks_aipac_gathering

      ثالثا: المعشر هو صديق مقرب لوزيرة الخارجية السابقة الصهيونية مادلين البرايت التي قالت في مقابلة مع التلفزيون الأمريكي ان مقتل نصف مليون طفل عربي بالعراق هو امر مقبول.كما قامت البرايت بممارسة ضغوطات على الأمم المتحدة وحلقاءها العرب وغيرهم لإبقاء الحصار القاتل على العراق. وآخر ثمار هذه الصداقة هو رسالة مشتركة بين المعشر والبرايت تطالب بمحاكمة نظام بشار الأسد. ولم يكتب المعشر ابدا اية رسالة يدين فيها حرب امريكا على العراق او عن الإحتلال الإسرائيلي:

      الرسالة المشتركة بين المعشر والبرايت
      http://www.khaberni.com/more.asp?ThisID=57382&ThisCat=1

      عن موقف مادلين البرايت الداعم لقتل نصف مليون طفل عراقي
      http://www.fair.org/index.php?page=1084

  • http://www.facebook.com/Alhamsawe مؤمن جعابو

    كان حوارا شبابيا رائعا ~ لكن كنت اتمنى أن يضع فيه الدكتور المعشر بداية للحلول العملية !

    • يا شايف الزول يا خايب الرجا

      والله عرفت من مين تطلب يدلك على طريق الإصلاح:

      *مقتبس من تعليق عامر الحمود بعد أن قمت بالتأكد من الروابط*

      اولا: الأب الروحي لمروان معشر هو المحافظ الجديد والصهيوني المتطرف بول ولفووتز وكيل وزارة الدفاع الأمريكي السابق والذي كان عراب حرب بوش على العراق والذي أصبح مدير صندوق النقد الدولي لاحقا حيث وظف المعشر وكان المعشر يحرض مع المحافظين الجدد ضد العراق ويروج لتهمة علاقات العراق مع القاعدة. 

      رابط يناقش دور بول ولفووتز في دعم صعود مروان المعشر الى مناصب حساسة 
      http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

      ثانيا: مروان المعشر القى خطابا في مؤتمر اللوبي الصهيوني الإيباك في ذكرى 50 لتأسيس الدولة العبرية. هذا اللوبي هو المسؤول ليس فقط عن شيطنة الشعب الفلسطيني ولكن شيطنة الإسلام في امريكا:

      رابط لجريدة يهودية عن مؤتمر الإيباك الذي كان المعشر ضيفه
      http://www.thejewishweek.com/features/fireworks_aipac_gathering

      ثالثا: المعشر هو صديق مقرب لوزيرة الخارجية السابقة الصهيونية مادلين البرايت التي قالت في مقابلة مع التلفزيون الأمريكي ان مقتل نصف مليون طفل عربي بالعراق هو امر مقبول.كما قامت البرايت بممارسة ضغوطات على الأمم المتحدة وحلقاءها العرب وغيرهم لإبقاء الحصار القاتل على العراق. وآخر ثمار هذه الصداقة هو رسالة مشتركة بين المعشر والبرايت تطالب بمحاكمة نظام بشار الأسد. ولم يكتب المعشر ابدا اية رسالة يدين فيها حرب امريكا على العراق او عن الإحتلال الإسرائيلي:

      الرسالة المشتركة بين المعشر والبرايت
      http://www.khaberni.com/more.asp?ThisID=57382&ThisCat=1

      عن موقف مادلين البرايت الداعم لقتل نصف مليون طفل عراقي
      http://www.fair.org/index.php?page=1084

  • Yazan

    كفى كذب. كلنا نعرف الفرق بين جمهور خائف ومرعوب وجمهور حر ليعبر عن نفسه بدون خوف؟ هل يعتقد أحد ان مواجهة المعشر بأسئلة قاسية كانت ممكنة؟ كفى ضحكا على انفسنا. أصبح الرعب عندنا إحتراما، والقمع أمنا وإستقرا

  • Yazan

    كفى كذب. كلنا نعرف الفرق بين جمهور خائف ومرعوب وجمهور حر ليعبر عن نفسه بدون خوف؟ هل يعتقد أحد ان مواجهة المعشر بأسئلة قاسية كانت ممكنة؟ كفى ضحكا على انفسنا. أصبح الرعب عندنا إحتراما، والقمع أمنا وإستقرا

  • Maxrobinson

    I think that he is talking very frankly and he is not after any fame or position. He probably feels that he is now reaching the point where he can speak whatever is on his mind and not whatever he was is told to say. He could live in Washington happily ever after without bothering himself with Jordan and its affairs yet, as a Jordanian who cares about his country he wants to be part of the reform movement. I have no doubt in my mind that he is a true reformist. I don’t know the man, never met him, I even used to dislike him when he was ambassador to Israel. I think that he needs to be given an opportunity to see what can he contribute toward the current reform movement. If we are going to suspect every former government official then as might as well forget about any one who is above the age of 30. I think that we need Marwan and we should appreciate the fact that he is on the side of the reform movement. I think that he has a lot more to offer, the lecture and discussion time was not enough to express every thing he had on his mind, but given the time and opportunity he will say and a lot more than what you all have seen on Monday. 

  • Maxrobinson

    I think that he is talking very frankly and he is not after any fame or position. He probably feels that he is now reaching the point where he can speak whatever is on his mind and not whatever he was is told to say. He could live in Washington happily ever after without bothering himself with Jordan and its affairs yet, as a Jordanian who cares about his country he wants to be part of the reform movement. I have no doubt in my mind that he is a true reformist. I don’t know the man, never met him, I even used to dislike him when he was ambassador to Israel. I think that he needs to be given an opportunity to see what can he contribute toward the current reform movement. If we are going to suspect every former government official then as might as well forget about any one who is above the age of 30. I think that we need Marwan and we should appreciate the fact that he is on the side of the reform movement. I think that he has a lot more to offer, the lecture and discussion time was not enough to express every thing he had on his mind, but given the time and opportunity he will say and a lot more than what you all have seen on Monday. 

  • عامر الحمود$

    ما هي قصة تلميع مروان المعشر؟؟؟!!!

    من هو مروان المعشر؟!!!!؟؟

    اولا: الأب الروحي لمروان معشر هو المحافظ الجديد والصهيوني المتطرف بول
    ولفووتز وكيل وزارة الدفاع الأمريكي السابق والذي كان عراب حرب بوش على
    العراق والذي أصبح مدير صندوق النقد الدولي لاحقا حيث وظف المعشر وكان
    المعشر يحرض مع المحافظين الجدد ضد العراق ويروج لتهمة علاقات العراق مع
    القاعدة.

    رابط يناقش دور بول ولفووتز في دعم صعود مروان المعشر الى مناصب حساسة
    http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

    ثانيا:
    مروان المعشر القى خطابا في مؤتمر اللوبي الصهيوني الإيباك في ذكرى 50
    لتأسيس الدولة العبرية. هذا اللوبي هو المسؤول ليس فقط عن شيطنة الشعب
    الفلسطيني ولكن شيطنة الإسلام في امريكا:

    رابط لجريدة يهودية عن مؤتمر الإيباك الذي كان المعشر ضيفه
    http://www.thejewishweek.com/features/fireworks_aipac_gathering

    ثالثا:
    المعشر هو صديق مقرب لوزيرة الخارجية السابقة الصهيونية مادلين البرايت
    التي قالت في مقابلة مع التلفزيون الأمريكي ان مقتل نصف مليون طفل عربي
    بالعراق هو امر مقبول.كما قامت البرايت بممارسة ضغوطات على الأمم المتحدة
    وحلقاءها العرب وغيرهم لإبقاء الحصار القاتل على العراق. وآخر ثمار هذه
    الصداقة هو رسالة مشتركة بين المعشر والبرايت تطالب بمحاكمة نظام بشار
    الأسد. ولم يكتب المعشر ابدا اية رسالة يدين فيها حرب امريكا على العراق
    او عن الإحتلال الإسرائيلي:

    الرسالة المشتركة بين المعشر والبرايت
    http://www.khaberni.com/more.asp?ThisID=57382&ThisCat=1

    عن موقف مادلين البرايت الداعم لقتل نصف مليون طفل عراقي
    http://www.fair.org/index.php?page=1084
    ———————————————————

    • Guest

      قول تفاحه

      • Atlas_k1

        i think even if jamal abou 3abed starts talking about reform they will come up with youtube links to show he is a zionist (as if jordan and israel are enemies! haha)…basically you are one of THEM until you speak against em…

    • http://twitter.com/MohannedA Mohanned Al-arabiat

      سؤال بسيط إبن عمي..هل يمكن نقيس موقفك هذا من المعشر وطالع؟يعني مثلا جلالة الملك؟ الملك حسين الله يرحمه؟ دائرة المخابرات؟ الديوان الملكي؟ قيادات الجيش؟ وزارة الخارجية؟ ولا عمنو ضد الريعية وتحويلنا أبناء العشائر إلى مأجورين للدولة محصورين بوظائفها الأمنية؟ 

  • عامر الحمود$

    ما هي قصة تلميع مروان المعشر؟؟؟!!!

    من هو مروان المعشر؟!!!!؟؟

    اولا: الأب الروحي لمروان معشر هو المحافظ الجديد والصهيوني المتطرف بول
    ولفووتز وكيل وزارة الدفاع الأمريكي السابق والذي كان عراب حرب بوش على
    العراق والذي أصبح مدير صندوق النقد الدولي لاحقا حيث وظف المعشر وكان
    المعشر يحرض مع المحافظين الجدد ضد العراق ويروج لتهمة علاقات العراق مع
    القاعدة.

    رابط يناقش دور بول ولفووتز في دعم صعود مروان المعشر الى مناصب حساسة
    http://www.infowars.com/articles/nwo/world_bank_wolfowitz_top_postings_went_to_iraq_war_backers.htm

    ثانيا:
    مروان المعشر القى خطابا في مؤتمر اللوبي الصهيوني الإيباك في ذكرى 50
    لتأسيس الدولة العبرية. هذا اللوبي هو المسؤول ليس فقط عن شيطنة الشعب
    الفلسطيني ولكن شيطنة الإسلام في امريكا:

    رابط لجريدة يهودية عن مؤتمر الإيباك الذي كان المعشر ضيفه
    http://www.thejewishweek.com/features/fireworks_aipac_gathering

    ثالثا:
    المعشر هو صديق مقرب لوزيرة الخارجية السابقة الصهيونية مادلين البرايت
    التي قالت في مقابلة مع التلفزيون الأمريكي ان مقتل نصف مليون طفل عربي
    بالعراق هو امر مقبول.كما قامت البرايت بممارسة ضغوطات على الأمم المتحدة
    وحلقاءها العرب وغيرهم لإبقاء الحصار القاتل على العراق. وآخر ثمار هذه
    الصداقة هو رسالة مشتركة بين المعشر والبرايت تطالب بمحاكمة نظام بشار
    الأسد. ولم يكتب المعشر ابدا اية رسالة يدين فيها حرب امريكا على العراق
    او عن الإحتلال الإسرائيلي:

    الرسالة المشتركة بين المعشر والبرايت
    http://www.khaberni.com/more.asp?ThisID=57382&ThisCat=1

    عن موقف مادلين البرايت الداعم لقتل نصف مليون طفل عراقي
    http://www.fair.org/index.php?page=1084
    ———————————————————

    • Guest

      قول تفاحه

      • Atlas_k1

        i think even if jamal abou 3abed starts talking about reform they will come up with youtube links to show he is a zionist (as if jordan and israel are enemies! haha)…basically you are one of THEM until you speak against em…

    • http://twitter.com/MohannedA Mohanned Al-arabiat

      سؤال بسيط إبن عمي..هل يمكن نقيس موقفك هذا من المعشر وطالع؟يعني مثلا جلالة الملك؟ الملك حسين الله يرحمه؟ دائرة المخابرات؟ الديوان الملكي؟ قيادات الجيش؟ وزارة الخارجية؟ ولا عمنو ضد الريعية وتحويلنا أبناء العشائر إلى مأجورين للدولة محصورين بوظائفها الأمنية؟ 

  • ضيف الله

    من المخجل الوضع المأساوي الذي وصل إليه
    البعض في “جدلهم” عن الإصلاح، ومن المحزن أن أضطر أن أكتب الآتي كدفاع
    عن شخص مروان المعشر أمام هجمات لا تحتوي على أي منطق أو مبنية على أي حقائق وإنما
    كلها لا تتعدى “صف حكي” وإفتراءات وإتهامات كاذبة من أشخاص من الواضح
    أنهم على خلاف جوهري مع فكر مروان المعشر التقدمي الإصلاحي ولكنهم مفلسون فكرياً
    لدرجة أنهم لا يملكون إلا أن يهيلوا عليه باتهاماتهم وجدالهم الذي لا ينتهي هذا،
    وأستثني هنا كاتب المقال الرئيسي الذي لم تدنو انتقاداته إلى ذلك المستوى المنحط
    من إتهامات غيره للمعشر بشتى الأكاذيب، على الرغم من أني أختلف مع كاتب المقال
    الرئيسي وأرى أن انتقاديه للمعشر في غير مكانهما.

    يلي الانتقادات والإتهامات التي حصدتها عن
    المعشر من خلال المقال والتعليقات، ويتبع كل منها الإجابة والرد عليها.

    1-     
    مروان المعشر لم يتحدث أو ينصت إلى الشباب من قبل:

    أولاً، الشباب نفسه لم يكن يتحدث ويطلب أن
    يسمع له من قبل هذه الأحداث. ثانياً ظروف عمل المعشر خلال الخمسة عشر سنة الماضية
    عنت أنه أمضى عشر سنوات منها خارج الأردن متولياً منصبي سفير الأردن في الولايات
    المتحدة (وهو كان في حينها على اتصال مع شباب الأردن الذين يدرسون فيها) ومنصب في
    البنك الدولي تولاه منذ عام 2007 في الولايات المتحدة وكان أيضاً على اتصال مع بعض
    الشباب الأردني في الجامعات الأمريكية. ثالثاً، لن تجد أصلاً إي أردني لديه خبرة
    ودراية المعشر في الإصلاح وخصوصاً الإصلاح في الأردن ممن كان يتحدث وينصت للشباب
    أكثر منه.

    2-     
    مروان المعشر يحاول أن يستعيد الأضواء على الساحة
    الأردنية:

    مروان المعشر لديه تاريخ في الكتابة والحديث
    عن والعمل على الإصلاح يرجع إلى أيام البعض من شبابنا لم يكن قد ولد حينها، فهو
    كان من المناشدين في الإصلاح أيام عمله ككاتب في جريدة الجوردان تايمز وقد تم منعه
    من الكتابة عندها بسبب آرائه. ثم إنه كان دائماً الرجل المنشود للإصلاح لدى الملك
    عبدالله الذي أوكل إليه كتابة مذكرة في الإصلاح في أوائل العقد الماضي، ثم أوكل
    إليه الذهاب إلى جامعة الدول العربية بمشروع إصلاح عربي، وأخيراً أوكل إليه قيادة
    لجنة الأجندة الوطنية التي تمثل أكبر مشروع إصلاحي في تاريخ الأردن حتى الآن.
    لذلك، فإن حديث المعشر عن الإصلاح ليس أمراً طارئاً تحت ظروف الربيع العربي بهدف
    استعادة الأضواء من خلال استغلال ما هو دارج هذه الأيام (الموضة يعني)، وإنما
    حديثه عن الإصلاح حديث متواصل منذ أكثر من عقد من الزمان وهو حديث يسبق الربيع
    العربي ويسبق حتى هبة نيسان.

    3-     
    مروان المعشر لم يقدم بديلاً لنظام الدولة الريعية:

    صاحب هذا الانتقاد من الواضح أنه لم يسمع عن
    الأجندة الوطنية ولم يقرأ منها شيئاً ولم يقرأ (أو لم يفهم) مقالات المعشر عن
    الإصلاح والنظام الريعي في الدول العربية. بديل النظام الريعي ليس شيئاً غامضاً
    أصلاً أو فكرة جديدة لم تطبق من قبل وبحاجة إلى التقديم. بديل النظام الريعي هو
    النظام الديمقراطي القائم على ضوابط وأسس حوكمة تضمن توجيه أقدر الكفاءات إلى الوظائف
    التي هي بحاجة إليها، والمعشر تحدث عن هذا في مقالاته وعمل على التأسيس له أيضا من
    خلال عمله مع لجنة الأجندة الوطنية. الأجندة الوطنية في السياق الأردني هي البديل
    الذي يتحدث عنه صاحب هذا الانتقاد الذي يندرج تحت ما أسماه المعشر نفسه بالـ”Reform Rhetoric” أي الجدل الإصلاحي لأجل
    الجدل فقط.

    4-     
    مروان المعشر يرفض الملكية الدستورية:

    مروان المعشر لم يقل أنه يرفض الملكية
    الدستورية، وإنما قال إنه يرفضها “الآن.” بمعنى أن الخلاف هو ليس حول
    النقطة نفسها، وإنما هو حول الأوليات في الإصلاح. الأولية الأولى بالنسبة للمعشر
    هي وضع قانون انتخابات ديمقراطي يقوم على العدالة ويسمح للشعب ممثلاً بالأحزاب
    السياسية (في ظل تعددية نسبية يؤسس لها قانون أحزاب ديمقراطي مثالي أيضاً) بممارسة
    دور الرقابة على أداء السلطة التنفيذية من خلال السلطة التشريعية. بالنسبة للمعشر،
    هذان الأمران (قانوني الإنتخابات والأحزاب) يجب أن يتواجدا قبل تعديل الدستور
    لإيجاد ملكية دستورية. هذا لا يعني أبداً أنه ضد الملكية الدستورية.

    5-     
    مروان المعشر أتى من رحم النظام الأردني الفاسد

    لقد أثبت ما حصل مع المعشر في منتصف العقد
    الماضي أن هذا الرجل هو أصلح إنسان أردني كان يعمل في النظام. هذا الرجل قدم لنا
    في ال2005 ما لم نصحُ له نحن الشباب حتى ثورة إخواننا في ال2011. هذا الرجل أقام
    قائمة المعادين للإصلاح ولم يقعدها قبل أن تتحرك قدم أي منّا في مظاهرة من مظاهرات
    ال2010 وال2011، وذلك من خلال عمله على إصلاح النظام الفاسد فعلاً من خلال مخرجات
    الأجندة الوطنية.

    ثم إن هذه النقطة قد تكون أهم نقطة تحتسب
    لصالح المعشر عند الحديث عن الإصلاح، فمن منا يستطيع أن يدّعي أنه صاحب تجربة
    إصلاحية (فاشلة، وهذا هو المهم) في السياق الأردني؟ هذا الرجل جرّب قبل أن نجرّب
    نحن أن يصلح النظام، وفشل. هو أقدر منا جميعاً على معرفة العقبات التي تقع أمامنا
    لأنه خبرها وذاق مرّها. هذه نقطة تحتسب لصالحه وليس ضده.

    6-     
    مروان المعشر له علاقة وثيقة مع العدو الصهيوني العنصري

    هذه مبالغة شديدة. الملك الراحل الحسين
    اختاره ليكون ضمن الفريق الأردني المفاوض في محادثات السلام العربية الإسرائيلية
    قبل 1994، والملك الراحل الحسين كان قد أوكل له أن يؤسس السفارة الأردنية في تل
    أبيب وهو ما قام به المعشر ولم يبق في منصبه أكثر من سنة أو سنتين وهي المدة المطلوبة
    لتأسيس سفارة في بلد. أما عن السلام مع إسرائيل فهو من مشجعي السلام لأنه يرى أن
    لا بديل عنه لاسترجاع الأراضي المحتلة (كالحرب مثلاً) وهذه رأي يشاركه فيه كل من
    الملك الراحل الحسين والملك الحالي عبدالله، وهو رأي يشاركه فيه الكثير الكثير من
    الأردنيين الذين يعون تمام الوعي أن لا بديل لنا في الوقت الحاضر عن السلام. وقد
    يكون هذا الانتقاد موجه له لأنه في يوم من الأيام لدى عمله كسفير في الأردن ألقى
    كلمة أمام منظمة ال”أيباك” (أو اللوبي الصهيوني)، لكن القارئ لمحتوى
    كلمته يرى أنه كان عندها ينتقد سياسات الحكومة الإسرائيلية وينقل موقف الدولة
    الأردنية من السلام، فهو لم يلقٍ كلمته تغنياً بإسرائيل أو باللوبي الصهيوني وإنما
    ألقاها ككلمة حق أمام سلطان جائر (وسلطان اللوبي الصهيوني معروف للجميع).

    7-     
    افتراءات الموقـّع بإسم “عامر الحمود”

    هذا الرجل وهجماته الدائمة على أي خطاب
    إصلاحي حقيقي في الأردن استوجب تخصيص نقطة كاملة لإفتراءاته اللتي وضعها في
    تعليقاته. فأول هذه الإفتراءات هي أن مروان المعشر قام بتحريض العالم بالتعاون مع المحافظين
    الجدد في الولايات المتحدة الأمريكية في عهد جورج بش الإبن على العراق وجاهد في
    إقناعه بعلاقة النظام العراقي بتنظيم القاعدة. وهذه تهمة وافتراء زور وبهتان لم
    يسمع بهما أحد من قبل. حتى أن الملقب بـ”عامر الحمود” كان قد أدرج هذه
    التهمة من ضمن ملخص له لما جاء في مقال مليء بالافتراضات أيضاً يذكر المعشر ويفترض
    أنه كان من مؤيدي الحرب على العراق (على الرغم أن المقال أيضاً لم يأت بأي دليل
    على هذا الافتراض)، وهو مقال طويل باللغة الإنجليزية. لكن الفاضح في هذا المقال هو
    أنه لم يذكر شيئاً يدل على هذا الإفتراء المخترع من الملقب بـ”عامر
    الحمود” لا من قريب أو من بعيد، والواضح والجلي هو أن الحمود حاول من خلال
    وضع الرابط أن يصبغ افتراؤه بصبغة من الشرعية على أمل أن معظم القراء سيكتفون
    بقراءة ملخصه ثم التصفح السريع للمقال السلبي الذي يتبعه وهكذا تنبلع الكذبة.

    ثاني إفتراءات الملقب بـ”عامر
    الحمود” هي أن المعشر كان قد ألقى خطاباً احتفالاً بذكرى تأسيس الدولة
    العبرية أمام اللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة. والصحيح هو أن المعشر لم يلق
    خطاباً احتفالياً، وإنما استغل موقعه كدبلوماسي أردني في واشنطن ليخاطب خصمه
    مباشرةً ويقول أمامه وفي أكبر اجتماعاته كلمة الحق، وكلمته أمام تجمع الأيباك
    موجودة على الإنترنت وهي كلمة انتقد فيها حكومة نتنياهو الإسرائيلية وسياساتها
    المعرقلة للسلام، وحمل في كلمته جميع مواقف الأردن من السلام ومن القدس وعروبتها
    ولم تكن كلمته كما يصوّر ويفتري الحمود وأمثاله من معادي الإصلاح كلمة احتفالية
    أدنى درجة، وإنما كانت كلمة حق أمام الخصم. وهذا أمر يستوجب الاحترام والتقدير
    لشجاعة الرجل وصلابته واعتداله أمام خصمه.

    أما آخر محاولات الملقب بـ”عامر
    الحمود” لشيطنة المعشر فهي إدعاؤه بأن المعشر صديق مادلين أولبرايت الحميم،
    وكل هذا لأنه كتب مع أولبرايت مقال في 2011 عن النظام في سوريا. وحاول الحمود
    محاولة يائسة أن يربط بين شراسة أولبرايت اتجاه العراق أثناء فترة الحصار وعدم
    اكتراثها لموت أطفال العراق وبين المعشر، غير أن لا علاقة أبداً للمعشر بآراء
    أولبرايت أيام الحصار على العراق، ولا يوجد أي دليل يذكر على أن المعشر كان له أي
    تأثير على أفكارها أو قراراتها أو أنه شاركها في تلك الآراء والقرارات اتجاه
    العراق أيام الحصار.

    • a a md

      يكفي عامر الحمود انه وضع رابط لموقع infowars.com على انه دليل على صحة اتهاماته . هذا الموقع لصاحبه alex jones  أكبر منظر مؤامرات في التاريخ و يستخدم هذا الموقع لنشر نظرياته المؤامراتية عن نظام العالم الجديد new world order  و غيره من الخزعبلات الهزلية . اذا كان عامر الحمود جادا فعلا في وضع هذا الرابط و لم يكن يمزح فقد جعل من نفسه مادة للسخرية بشكل واضح .

    • a a md

      يكفي عامر الحمود انه وضع رابط لموقع infowars.com على انه دليل على صحة اتهاماته . هذا الموقع لصاحبه alex jones  أكبر منظر مؤامرات في التاريخ و يستخدم هذا الموقع لنشر نظرياته المؤامراتية عن نظام العالم الجديد new world order  و غيره من الخزعبلات الهزلية . اذا كان عامر الحمود جادا فعلا في وضع هذا الرابط و لم يكن يمزح فقد جعل من نفسه مادة للسخرية بشكل واضح .Flag

      • عامر الحمود$

         انت من جعل من نفسه مهزله
        اوردت لك عشر روابط فإذا لم يعجبك احدها بإمكانك اختيار غيره

    • عامر الحمود$

      قمت بذكر عدة روابط تؤكد ما كتبت اذا لم يقم بفتحها من قرأ فهذ شأنه بإمكانك فتحها والتأكد منها
      أما عن اراء اولبرايت فأوردت لك رابط عن مقالة مشتركة بين اولبرايت والمعشر بإمكانك فتحه بدون أن تحاول اخفاء الحقائق
      الروابط أمامك يمكنك فتحها والتأكد منها

  • ضيف الله

    من المخجل الوضع المأساوي الذي وصل إليه
    البعض في “جدلهم” عن الإصلاح، ومن المحزن أن أضطر أن أكتب الآتي كدفاع
    عن شخص مروان المعشر أمام هجمات لا تحتوي على أي منطق أو مبنية على أي حقائق وإنما
    كلها لا تتعدى “صف حكي” وإفتراءات وإتهامات كاذبة من أشخاص من الواضح
    أنهم على خلاف جوهري مع فكر مروان المعشر التقدمي الإصلاحي ولكنهم مفلسون فكرياً
    لدرجة أنهم لا يملكون إلا أن يهيلوا عليه باتهاماتهم وجدالهم الذي لا ينتهي هذا،
    وأستثني هنا كاتب المقال الرئيسي الذي لم تدنو انتقاداته إلى ذلك المستوى المنحط
    من إتهامات غيره للمعشر بشتى الأكاذيب، على الرغم من أني أختلف مع كاتب المقال
    الرئيسي وأرى أن انتقاديه للمعشر في غير مكانهما.

    يلي الانتقادات والإتهامات التي حصدتها عن
    المعشر من خلال المقال والتعليقات، ويتبع كل منها الإجابة والرد عليها.

    1-     
    مروان المعشر لم يتحدث أو ينصت إلى الشباب من قبل:

    أولاً، الشباب نفسه لم يكن يتحدث ويطلب أن
    يسمع له من قبل هذه الأحداث. ثانياً ظروف عمل المعشر خلال الخمسة عشر سنة الماضية
    عنت أنه أمضى عشر سنوات منها خارج الأردن متولياً منصبي سفير الأردن في الولايات
    المتحدة (وهو كان في حينها على اتصال مع شباب الأردن الذين يدرسون فيها) ومنصب في
    البنك الدولي تولاه منذ عام 2007 في الولايات المتحدة وكان أيضاً على اتصال مع بعض
    الشباب الأردني في الجامعات الأمريكية. ثالثاً، لن تجد أصلاً إي أردني لديه خبرة
    ودراية المعشر في الإصلاح وخصوصاً الإصلاح في الأردن ممن كان يتحدث وينصت للشباب
    أكثر منه.

    2-     
    مروان المعشر يحاول أن يستعيد الأضواء على الساحة
    الأردنية:

    مروان المعشر لديه تاريخ في الكتابة والحديث
    عن والعمل على الإصلاح يرجع إلى أيام البعض من شبابنا لم يكن قد ولد حينها، فهو
    كان من المناشدين في الإصلاح أيام عمله ككاتب في جريدة الجوردان تايمز وقد تم منعه
    من الكتابة عندها بسبب آرائه. ثم إنه كان دائماً الرجل المنشود للإصلاح لدى الملك
    عبدالله الذي أوكل إليه كتابة مذكرة في الإصلاح في أوائل العقد الماضي، ثم أوكل
    إليه الذهاب إلى جامعة الدول العربية بمشروع إصلاح عربي، وأخيراً أوكل إليه قيادة
    لجنة الأجندة الوطنية التي تمثل أكبر مشروع إصلاحي في تاريخ الأردن حتى الآن.
    لذلك، فإن حديث المعشر عن الإصلاح ليس أمراً طارئاً تحت ظروف الربيع العربي بهدف
    استعادة الأضواء من خلال استغلال ما هو دارج هذه الأيام (الموضة يعني)، وإنما
    حديثه عن الإصلاح حديث متواصل منذ أكثر من عقد من الزمان وهو حديث يسبق الربيع
    العربي ويسبق حتى هبة نيسان.

    3-     
    مروان المعشر لم يقدم بديلاً لنظام الدولة الريعية:

    صاحب هذا الانتقاد من الواضح أنه لم يسمع عن
    الأجندة الوطنية ولم يقرأ منها شيئاً ولم يقرأ (أو لم يفهم) مقالات المعشر عن
    الإصلاح والنظام الريعي في الدول العربية. بديل النظام الريعي ليس شيئاً غامضاً
    أصلاً أو فكرة جديدة لم تطبق من قبل وبحاجة إلى التقديم. بديل النظام الريعي هو
    النظام الديمقراطي القائم على ضوابط وأسس حوكمة تضمن توجيه أقدر الكفاءات إلى الوظائف
    التي هي بحاجة إليها، والمعشر تحدث عن هذا في مقالاته وعمل على التأسيس له أيضا من
    خلال عمله مع لجنة الأجندة الوطنية. الأجندة الوطنية في السياق الأردني هي البديل
    الذي يتحدث عنه صاحب هذا الانتقاد الذي يندرج تحت ما أسماه المعشر نفسه بالـ”Reform Rhetoric” أي الجدل الإصلاحي لأجل
    الجدل فقط.

    4-     
    مروان المعشر يرفض الملكية الدستورية:

    مروان المعشر لم يقل أنه يرفض الملكية
    الدستورية، وإنما قال إنه يرفضها “الآن.” بمعنى أن الخلاف هو ليس حول
    النقطة نفسها، وإنما هو حول الأوليات في الإصلاح. الأولية الأولى بالنسبة للمعشر
    هي وضع قانون انتخابات ديمقراطي يقوم على العدالة ويسمح للشعب ممثلاً بالأحزاب
    السياسية (في ظل تعددية نسبية يؤسس لها قانون أحزاب ديمقراطي مثالي أيضاً) بممارسة
    دور الرقابة على أداء السلطة التنفيذية من خلال السلطة التشريعية. بالنسبة للمعشر،
    هذان الأمران (قانوني الإنتخابات والأحزاب) يجب أن يتواجدا قبل تعديل الدستور
    لإيجاد ملكية دستورية. هذا لا يعني أبداً أنه ضد الملكية الدستورية.

    5-     
    مروان المعشر أتى من رحم النظام الأردني الفاسد

    لقد أثبت ما حصل مع المعشر في منتصف العقد
    الماضي أن هذا الرجل هو أصلح إنسان أردني كان يعمل في النظام. هذا الرجل قدم لنا
    في ال2005 ما لم نصحُ له نحن الشباب حتى ثورة إخواننا في ال2011. هذا الرجل أقام
    قائمة المعادين للإصلاح ولم يقعدها قبل أن تتحرك قدم أي منّا في مظاهرة من مظاهرات
    ال2010 وال2011، وذلك من خلال عمله على إصلاح النظام الفاسد فعلاً من خلال مخرجات
    الأجندة الوطنية.

    ثم إن هذه النقطة قد تكون أهم نقطة تحتسب
    لصالح المعشر عند الحديث عن الإصلاح، فمن منا يستطيع أن يدّعي أنه صاحب تجربة
    إصلاحية (فاشلة، وهذا هو المهم) في السياق الأردني؟ هذا الرجل جرّب قبل أن نجرّب
    نحن أن يصلح النظام، وفشل. هو أقدر منا جميعاً على معرفة العقبات التي تقع أمامنا
    لأنه خبرها وذاق مرّها. هذه نقطة تحتسب لصالحه وليس ضده.

    6-     
    مروان المعشر له علاقة وثيقة مع العدو الصهيوني العنصري

    هذه مبالغة شديدة. الملك الراحل الحسين
    اختاره ليكون ضمن الفريق الأردني المفاوض في محادثات السلام العربية الإسرائيلية
    قبل 1994، والملك الراحل الحسين كان قد أوكل له أن يؤسس السفارة الأردنية في تل
    أبيب وهو ما قام به المعشر ولم يبق في منصبه أكثر من سنة أو سنتين وهي المدة المطلوبة
    لتأسيس سفارة في بلد. أما عن السلام مع إسرائيل فهو من مشجعي السلام لأنه يرى أن
    لا بديل عنه لاسترجاع الأراضي المحتلة (كالحرب مثلاً) وهذه رأي يشاركه فيه كل من
    الملك الراحل الحسين والملك الحالي عبدالله، وهو رأي يشاركه فيه الكثير الكثير من
    الأردنيين الذين يعون تمام الوعي أن لا بديل لنا في الوقت الحاضر عن السلام. وقد
    يكون هذا الانتقاد موجه له لأنه في يوم من الأيام لدى عمله كسفير في الأردن ألقى
    كلمة أمام منظمة ال”أيباك” (أو اللوبي الصهيوني)، لكن القارئ لمحتوى
    كلمته يرى أنه كان عندها ينتقد سياسات الحكومة الإسرائيلية وينقل موقف الدولة
    الأردنية من السلام، فهو لم يلقٍ كلمته تغنياً بإسرائيل أو باللوبي الصهيوني وإنما
    ألقاها ككلمة حق أمام سلطان جائر (وسلطان اللوبي الصهيوني معروف للجميع).

    7-     
    افتراءات الموقـّع بإسم “عامر الحمود”

    هذا الرجل وهجماته الدائمة على أي خطاب
    إصلاحي حقيقي في الأردن استوجب تخصيص نقطة كاملة لإفتراءاته اللتي وضعها في
    تعليقاته. فأول هذه الإفتراءات هي أن مروان المعشر قام بتحريض العالم بالتعاون مع المحافظين
    الجدد في الولايات المتحدة الأمريكية في عهد جورج بش الإبن على العراق وجاهد في
    إقناعه بعلاقة النظام العراقي بتنظيم القاعدة. وهذه تهمة وافتراء زور وبهتان لم
    يسمع بهما أحد من قبل. حتى أن الملقب بـ”عامر الحمود” كان قد أدرج هذه
    التهمة من ضمن ملخص له لما جاء في مقال مليء بالافتراضات أيضاً يذكر المعشر ويفترض
    أنه كان من مؤيدي الحرب على العراق (على الرغم أن المقال أيضاً لم يأت بأي دليل
    على هذا الافتراض)، وهو مقال طويل باللغة الإنجليزية. لكن الفاضح في هذا المقال هو
    أنه لم يذكر شيئاً يدل على هذا الإفتراء المخترع من الملقب بـ”عامر
    الحمود” لا من قريب أو من بعيد، والواضح والجلي هو أن الحمود حاول من خلال
    وضع الرابط أن يصبغ افتراؤه بصبغة من الشرعية على أمل أن معظم القراء سيكتفون
    بقراءة ملخصه ثم التصفح السريع للمقال السلبي الذي يتبعه وهكذا تنبلع الكذبة.

    ثاني إفتراءات الملقب بـ”عامر
    الحمود” هي أن المعشر كان قد ألقى خطاباً احتفالاً بذكرى تأسيس الدولة
    العبرية أمام اللوبي الصهيوني في الولايات المتحدة. والصحيح هو أن المعشر لم يلق
    خطاباً احتفالياً، وإنما استغل موقعه كدبلوماسي أردني في واشنطن ليخاطب خصمه
    مباشرةً ويقول أمامه وفي أكبر اجتماعاته كلمة الحق، وكلمته أمام تجمع الأيباك
    موجودة على الإنترنت وهي كلمة انتقد فيها حكومة نتنياهو الإسرائيلية وسياساتها
    المعرقلة للسلام، وحمل في كلمته جميع مواقف الأردن من السلام ومن القدس وعروبتها
    ولم تكن كلمته كما يصوّر ويفتري الحمود وأمثاله من معادي الإصلاح كلمة احتفالية
    أدنى درجة، وإنما كانت كلمة حق أمام الخصم. وهذا أمر يستوجب الاحترام والتقدير
    لشجاعة الرجل وصلابته واعتداله أمام خصمه.

    أما آخر محاولات الملقب بـ”عامر
    الحمود” لشيطنة المعشر فهي إدعاؤه بأن المعشر صديق مادلين أولبرايت الحميم،
    وكل هذا لأنه كتب مع أولبرايت مقال في 2011 عن النظام في سوريا. وحاول الحمود
    محاولة يائسة أن يربط بين شراسة أولبرايت اتجاه العراق أثناء فترة الحصار وعدم
    اكتراثها لموت أطفال العراق وبين المعشر، غير أن لا علاقة أبداً للمعشر بآراء
    أولبرايت أيام الحصار على العراق، ولا يوجد أي دليل يذكر على أن المعشر كان له أي
    تأثير على أفكارها أو قراراتها أو أنه شاركها في تلك الآراء والقرارات اتجاه
    العراق أيام الحصار.

    • a a md

      يكفي عامر الحمود انه وضع رابط لموقع infowars.com على انه دليل على صحة اتهاماته . هذا الموقع لصاحبه alex jones  أكبر منظر مؤامرات في التاريخ و يستخدم هذا الموقع لنشر نظرياته المؤامراتية عن نظام العالم الجديد new world order  و غيره من الخزعبلات الهزلية . اذا كان عامر الحمود جادا فعلا في وضع هذا الرابط و لم يكن يمزح فقد جعل من نفسه مادة للسخرية بشكل واضح .

    • a a md

      يكفي عامر الحمود انه وضع رابط لموقع infowars.com على انه دليل على صحة اتهاماته . هذا الموقع لصاحبه alex jones  أكبر منظر مؤامرات في التاريخ و يستخدم هذا الموقع لنشر نظرياته المؤامراتية عن نظام العالم الجديد new world order  و غيره من الخزعبلات الهزلية . اذا كان عامر الحمود جادا فعلا في وضع هذا الرابط و لم يكن يمزح فقد جعل من نفسه مادة للسخرية بشكل واضح .Flag

      • عامر الحمود$

         انت من جعل من نفسه مهزله
        اوردت لك عشر روابط فإذا لم يعجبك احدها بإمكانك اختيار غيره

    • عامر الحمود$

      قمت بذكر عدة روابط تؤكد ما كتبت اذا لم يقم بفتحها من قرأ فهذ شأنه بإمكانك فتحها والتأكد منها
      أما عن اراء اولبرايت فأوردت لك رابط عن مقالة مشتركة بين اولبرايت والمعشر بإمكانك فتحه بدون أن تحاول اخفاء الحقائق
      الروابط أمامك يمكنك فتحها والتأكد منها

  • Rmrm2982011

    لقد قمت بقرأة جميع التعليقات التي كتبت بحق الدكتور. المعشر.
    للأسف : لم نتعلم ابدا كيفية طرح المواضيع او حتى المناقشة وكيفية النقد, فالبعض قام باتهام المعشر ونعته بصفات وكلمات حادة لغاية. اما البعض فقام بنقده واتهامه بتغيير سياسته الان.. اود القول: انا من المتابعين بعناية للدكتور المعشر منذ 15 عام وقارئه ومتابعه  لجميع مقالاته الخص التالي:
    1- الدكتور المعشر لم يغير سياسته فهو منذ البدايه يطالب بالاصلاح, لكن هناك بعض المحددات لسقف الحريه وهي وجوده لفترة داخل الحكومة.أود طرح السؤال التالي على المتهمين للمعشر: هل تعلمون ماذا كان يجري داخل قاعة الحكومة؟ هل كنتم تسمعون ماذا كان يقول المعشر؟؟؟.. اكيد الجواب: لا.. لذلك لا ترموا احدا بحجارتكم يا اخوتي
    2- الدكتور المعشر لم يهرب الى واشنطن, وسؤال اخر لكم ايها المتهمون للمعشر: اذا وجدتم داخل عمل يمارس عليكم الضغط ويجابه امكانياتكم ويحجمها, اما تقومون بالبحث عن عمل اخر؟؟؟؟. هذا ما قام بعملة المعشر لان مجموعة مقاومه له كبيرة العدد هاجمته…
    3- كاثبات لقيمة المعشر الكبيرة ومنزلته العاليه لدى المثقفين: اصبح في مناصب عالية وحساسة لم يحصل عليها اي عربي لغاية الان…
    4- كرد على احد الكاتبين فوق الذي صرح ان المعشر يطرح ارائه ويصرح وهو خارج البلاد: اود الرد: ليس كل أردني متواجد في الخارج وطرح رأيه في ما يجري محليا: هو متهرب من الواقع وليس وطني, هذا لا يعني أننا اي المتواجدون حاليا خارج البلاد لسنا محبين ومخلصين لبلدنا… لكن الظروف والمحجمين لامكانيتنا داخل البلاد فرضت علينا البحث في الخارج.. ومن حقنا التعبير عن رأينا حتى من الخارج لأننا ما زلنا أردنيين أعزائي الناقدين…

    لذا أنا من المؤيديين بشدة لعملية الاصلاح التي من شأنها ايجاد العدالة للاشخاص والتي سوف تشجع الدكتور المعشر ونحن المتواجدون خارجا بالعودة الى احلى أردن
    .. لذا أقول لك د. معشر: أنت رائع ومنطقي في تحليلك   
     

  • Rmrm2982011

    لقد قمت بقرأة جميع التعليقات التي كتبت بحق الدكتور. المعشر.
    للأسف : لم نتعلم ابدا كيفية طرح المواضيع او حتى المناقشة وكيفية النقد, فالبعض قام باتهام المعشر ونعته بصفات وكلمات حادة لغاية. اما البعض فقام بنقده واتهامه بتغيير سياسته الان.. اود القول: انا من المتابعين بعناية للدكتور المعشر منذ 15 عام وقارئه ومتابعه  لجميع مقالاته الخص التالي:
    1- الدكتور المعشر لم يغير سياسته فهو منذ البدايه يطالب بالاصلاح, لكن هناك بعض المحددات لسقف الحريه وهي وجوده لفترة داخل الحكومة.أود طرح السؤال التالي على المتهمين للمعشر: هل تعلمون ماذا كان يجري داخل قاعة الحكومة؟ هل كنتم تسمعون ماذا كان يقول المعشر؟؟؟.. اكيد الجواب: لا.. لذلك لا ترموا احدا بحجارتكم يا اخوتي
    2- الدكتور المعشر لم يهرب الى واشنطن, وسؤال اخر لكم ايها المتهمون للمعشر: اذا وجدتم داخل عمل يمارس عليكم الضغط ويجابه امكانياتكم ويحجمها, اما تقومون بالبحث عن عمل اخر؟؟؟؟. هذا ما قام بعملة المعشر لان مجموعة مقاومه له كبيرة العدد هاجمته…
    3- كاثبات لقيمة المعشر الكبيرة ومنزلته العاليه لدى المثقفين: اصبح في مناصب عالية وحساسة لم يحصل عليها اي عربي لغاية الان…
    4- كرد على احد الكاتبين فوق الذي صرح ان المعشر يطرح ارائه ويصرح وهو خارج البلاد: اود الرد: ليس كل أردني متواجد في الخارج وطرح رأيه في ما يجري محليا: هو متهرب من الواقع وليس وطني, هذا لا يعني أننا اي المتواجدون حاليا خارج البلاد لسنا محبين ومخلصين لبلدنا… لكن الظروف والمحجمين لامكانيتنا داخل البلاد فرضت علينا البحث في الخارج.. ومن حقنا التعبير عن رأينا حتى من الخارج لأننا ما زلنا أردنيين أعزائي الناقدين…

    لذا أنا من المؤيديين بشدة لعملية الاصلاح التي من شأنها ايجاد العدالة للاشخاص والتي سوف تشجع الدكتور المعشر ونحن المتواجدون خارجا بالعودة الى احلى أردن
    .. لذا أقول لك د. معشر: أنت رائع ومنطقي في تحليلك   
     

  • Pingback: 7iber Dot Com » الشعب يريد سماع الإجابة